الوعد الحق

الوعــــــــــد الحــــــــــــــــــــق منتديات اسلامية ، ثقافية ، اجتماعية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
{ سابقوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها كعرض السماء والأرض أعدت للذين آمنوا بالله ورسله ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم } ( 21 ) سورة الحديد في صحيح مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال : رسول الله صل الله عليه وسلم {من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا ، ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه لا ينقص ذلك من آثامهم شيئا } .
يقول تعالى : ( قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين ( 108 ) ) سورة يـــــــــــوسف
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Safy Fahmy - 14721
 
نور محمد - 2006
 
حازم الطيب - 766
 
مآسة غزة - 622
 
روح الايمان - 492
 
bogossa srina - 343
 
عروبة عروبة - 276
 
محمد ابو الهيجاء - 167
 
رتـاج نور الهدى - 154
 
المتوكل على الرحمن - 107
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
نصائح لتطوير الذات " متجـــــدد "
الأحاديث النبوية ( متجدد)
" بستان منتديات الوعد الحق "
من أقوالهم ..(السلف الصالح )
هنا تضع كل ما يروق لك من ابيات الشعر
الأحاديث النبوية ( متجدد)
الأحاديث النبوية ( متجدد)
نصائح لتطوير الذات " متجـــــدد "
نصائح لتطوير الذات " متجـــــدد "
نصائح لتطوير الذات " متجـــــدد "

شاطر | 
 

 الفراســـــــة..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Safy Fahmy
المـــــــــــــــــــدير العــــــــــــــــــــــام
المـــــــــــــــــــدير العــــــــــــــــــــــام
avatar

عدد المساهمات : 14721
نقاط : 37113
تاريخ التسجيل : 17/03/2011

مُساهمةموضوع: الفراســـــــة..   الثلاثاء 26 أبريل 2016 - 22:43

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

أخوانى ، أخواتى .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

للفراسة رجالهانعم ولا تكون الفراسة إلا بتفريغ القلب من هم الدنيا ،وتطهيره من أدناس المعاصى

والقرب والتعلق بالله عندها يجري على مرآة القلب كل حق لا خيال

لأنه تقلب بين آيات الحق وأنوار الطاعات فانهالت عليه الفيوضات والإشراقات

فعلا وسأروى لكم بعض النمازج لتأكيد المعنى فى نفوسكم وتأصيله

عمربن الخطاب وما أدراك ما عمر (الفاروق)


دخل عليه قوم من مذحج فيهم الأشتر فصعٍّد فيه النظر وصوٍّبه وقال : أيهم هذا؟

قالوا : "مالك بن الحارث"

فقال : ما له قاتله الله !!!!

إنى لأرى للمسلمين منه يوماً عصيبا!

فكان منه فى الفتنة ما كان. !! تخيل فراسة الفاروق , رضى الله عنه وارضاه.

هذا عمر نأتى لذو النورين " عثمان بن عفان " رضى الله عنه وارضاه

روى عنه أن انس بن مالك دخل عليه وكان قد مر بالسوق ، فنظر إلى امرأة فلما نظر إليه

قال عثمان : يدخل احدكم علي وفى عينيه اثر الزنا!!

فقال له أنس : أوحيا بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟!

فقال : لا ! ولكن برهان وفراسة ،وصدق

ومثله الكثير من الصحابة والتابعين رضى الله عنهم أجمعين.

مثل قول ابن عباس رضى الله عنهما : ما سألنى أحد عن شئ إلا عرفت أفقيه هو أو غير فقيه.

وما روى عن الشافعي وحمد بن الحسن أنهما كانا بفناء الكعبة ورجل على باب المسجد

فقال احدهما : اراه نجارا، وقال الآخر : بل حدادا!!

فتبادر من حضر إلى الرجل فسأله فقال : كنت نجارا وأنا اليوم حداد!!!!!!!

وروى عن الشعبي أنه قال لداود الأزدي وهو يماريه : إنك لا تموت حتى تكوى فى رأسك وكان كذلك .


وقد عُرف عن الخليفة العباسي (المعتضد بالله) أنّه كان قويَّ الفراسة ثاقب النظرة بصورة عجيبة مثيرة

كانت تدهش الناس.

ومن طرائف فراسة (المعتضد بالله) ما رُوي عنه من أنّه أمر ذات يوم بأن يُعَدَّ له مجلسٌ يرى منه العُمَّال

والصُنَّاع وهم يشتغلون، وجلس في ذلك المجلس يتأمَّل عمل العاملين،

فرأى من بين العمَّال عاملاً أسود منكر الخلقه، قويّ الجسد، شديد المرح، وكان يعمل بجدٍّ ونشاط

أضعاف ما يعمل غيره، وكان يقفز درجتين وهو ينقل ما يحمل،

فأنكر المعتضد بالله أمره، وأمر بإحضاره وسأله عن حاله، فاضطرب العامل وتَلَجْلَجَ،

فقال المعتضد بالله لجلسائه: هل وقع في نفوسكم من أمر هذا العامل ما وقع في نفسي،

فقالوا، وَمَنْ هذا حتى تصرف نظرك إليه يا أمير المؤمنين،

فقال: لقد وقع في نفسي منه شيءٌ، فإمّا أن يكون معه دنانير قد ظفر بها دفعة،

وإمّا أنّه لصٌّ يتستّر بالعمل.

ثم دعا به وشدَّد عليه في المسألة، وهدَّده بالقتل إنْ لم يصدق، فقال: أصدق ولي الأمان،

قال المعتضد بالله: نعم لك الأمان إلاّ فيما يجب عليك بشرع الله،

فظنَّ العامل أنّ أمير المؤمنين قد أمَّنه ولم ينتبه إلى الاستثناء

فقال: كنت أعمل أجيراً، فمرَّ بي رجلٌ في وسطه حزام،

فجلس قريباً مني دون أن يراني، فحلَّ الحزام وأخرج منه الدنانير، وإذا بالحزام مليءٌ بالدنانير،

فهجمت عليه وكتفته وشدَدْتُ على فمه،

وأخذت الحزام، وحملت الرجل على كتفي وطرحته في حفرة، وطيَّنته بالطين،

ثم عدت إليه بعد مدَّة من الزمن فأخرجت بقايا جسده، وألقيت بها في دجلة.

فأنفذ المعتضد من أحضر الدنانير من منزل العامل فإذا باسم صاحب الحزام مكتوب عليه،

فأمر بالبحث عن أهل صاحب الاسم فعثروا على امرأة قالت: هذا زوجي، ولي منه هذا الطفل خرج وقت

كذا وكذا ومعه ألف دينار فغاب إلى الآن.

فسلَّم الدنانير إلى امرأته وأمرها أن تعتدّ، وأمر بضرب عنق العامل ودَفْنِه في تلك الحفرة،

فعجب جلساء المعتضد بالله أشدَّ العجب مما رأوا.

قصة من آلاف القصص من أراد الاستزادة منها فلْيرجع إلى بعض كتب الفراسة

وفي مقدِّمتها كتاب (الفراسة) لابن القيم رحمه الله.
ما اريد توصيله من هذا الموضوع إلى حضراتكم

تقربوا إلى الله وفرغوا قلوبكم وطهروها من ادناس الدنيا وهمومها

ستجدون عجبا ستشرق حياتكم وتنهال عليكم فيوضات من الرحمن

هذا فى الدنيا ونعيم الجنة بإذن الله فى الآخرة

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
استعنا فى الأمثلة بكتاب بأى قلب نلقاه لخالد ابو شادى.


رحم الله إمامنا الشافعي الذي كان أستاذ علم الفراسة،

فإذا كان للفراسة علم فهو أستاذها، كان ينظر إلى الشخص

فيقول: هذا مؤمن، وهذا منافق، وهذا يظهر ما لا يبطن، وهذا مُراءٍ،

لكن إذا قال فقد صدق. قال مرة: ألجأتني رحلة العلم إلى خيمة بالليل،

فسلمت فرد الرجل السلام، فقلت في نفسي بعلم الفراسة:

هذا رجل بخيل، قال: فإذا بالرجل يكرمني ويحسن ضيافتي،

ويعلف ناقتي، ويهيئ لي مضجعاً، وأتاني بطعام العشاء،

وشراب من نوعين، وقمت لله أصلي، فجاءني بماء وضوء ساخن،

وصلى معي الفجر، ثم أتاني بطعام الإفطار،

قال: فقلت في نفسي: تعس علم الفراسة، إن الرجل يكرمني إلى هذه اللحظة،

فلابد أن أستسمحه، فقلت: يا هذا! اسمي محمد بن إدريس الشافعي،


وأقطن مكة في منطقة كذا، فعندما تأتي إلينا لحج أو لعمرة فمر علينا.

قال: وقبل أن أقول له: اعف عني وسامحني، قال: أعزمت على المسير؟

قلت: نعم، قال: اجلس، علفت دابتك بكذا،

وقدمت لك طعام العشاء بكذا، وضيقت على نفسي في الليل ووسعت عليك بكذا،

وأفطرتك بكذا، وقدمت لك ماءً ساخناً لتتوضأ بكذا،

فقال الشافعي : فلم تخطئني الفراسة!


موضوع



"مثل الم
ؤمن مثل النحلة "


اضغط على الرابط التالي بالوعد الحـــــــق :


http://alwa3d.forumegypt.net/t334-topic


اتقِ فراسة المؤمن بالوعد الحــــــــق:

http://alwa3d.forumegypt.net/t1145-topic
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alwa3d.forumegypt.net
Safy Fahmy
المـــــــــــــــــــدير العــــــــــــــــــــــام
المـــــــــــــــــــدير العــــــــــــــــــــــام
avatar

عدد المساهمات : 14721
نقاط : 37113
تاريخ التسجيل : 17/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: الفراســـــــة..   الثلاثاء 26 أبريل 2016 - 22:45

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alwa3d.forumegypt.net
 
الفراســـــــة..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الوعد الحق :: رَوَائِـــــــــــــع اسَـــــــــــــلامَنـــــا-
انتقل الى: