الوعد الحق

الوعــــــــــد الحــــــــــــــــــــق ~دعوية، ثقافية ، اجتماعية~
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةالمنشوراتبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
{ سابقوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها كعرض السماء والأرض أعدت للذين آمنوا بالله ورسله ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم } ( 21 ) سورة الحديد في صحيح مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال : رسول الله صل الله عليه وسلم {من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا ، ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه لا ينقص ذلك من آثامهم شيئا } .
يقول تعالى : ( قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين ( 108 ) ) سورة يـــــــــــوسف
المواضيع الأخيرة
» ما هي الجنابة التي توجب الغسل؟
السبت 12 يناير 2019 - 14:28 من طرف Safy Fahmy

» شرح حديث : (تنكح المرأة لأربع . . . .)
السبت 12 يناير 2019 - 14:28 من طرف Safy Fahmy

» الأحاديث النبوية ( متجدد)
السبت 12 يناير 2019 - 14:25 من طرف Safy Fahmy

» حديث وشرحه (متجدد)
الجمعة 4 يناير 2019 - 16:54 من طرف Safy Fahmy

» من روائع أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم [الصبر]
الجمعة 4 يناير 2019 - 16:53 من طرف Safy Fahmy

» حديث لا يصح ( من اتى عليه اربعون سنة فلم يغلب خيره شره,,)
الثلاثاء 25 ديسمبر 2018 - 16:06 من طرف Safy Fahmy

» صيغة من صيغ الأذكار
الجمعة 21 ديسمبر 2018 - 14:37 من طرف Safy Fahmy

» البركة
الجمعة 21 ديسمبر 2018 - 14:37 من طرف Safy Fahmy

» مجيئ جبريل عليه السلام على صورة دحية الكلبي؟
الأحد 16 ديسمبر 2018 - 16:27 من طرف Safy Fahmy

» هل كان النبي صلى الله عليه وسلم يسجد سجود التلاوة في فجر الجمعة
الأحد 16 ديسمبر 2018 - 16:22 من طرف Safy Fahmy

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Safy Fahmy - 16530
 
نور محمد - 2006
 
حازم الطيب - 766
 
مآسة غزة - 622
 
روح الايمان - 492
 
bogossa srina - 343
 
عروبة عروبة - 276
 
محمد ابو الهيجاء - 167
 
رتـاج نور الهدى - 154
 
المتوكل على الرحمن - 107
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
نصائح لتطوير الذات " متجـــــدد "
الأحاديث النبوية ( متجدد)
" بستان منتديات الوعد الحق "
من أقوالهم ..(السلف الصالح )
حديث وشرحه (متجدد)
" آية وتفسيرها (متجدد ) "
هنا تضع كل ما يروق لك من ابيات الشعر
الأحاديث النبوية ( متجدد)
الأحاديث النبوية ( متجدد)
الأحاديث النبوية ( متجدد)

شاطر | 
 

 واجبنا نحو القرأن عظيم.

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Safy Fahmy
المـــــــــــــــــــدير العــــــــــــــــــــــام
المـــــــــــــــــــدير العــــــــــــــــــــــام
avatar

عدد المساهمات : 16530
نقاط : 41961
تاريخ التسجيل : 17/03/2011

مُساهمةموضوع: واجبنا نحو القرأن عظيم.   الخميس 11 يناير 2018 - 14:05

حق القرآن علينــــــــــــا

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه
أجمعين


إن حق القرآن علينا كبير، وواجبنا نحوه عظيم.. فمن حق القرآن الكريم علينا

الاعتقاد فيه بعقيدة أهل السنة والجماعة..

فهو كلام الله عز وجل، مُنزل غير مخلوق، منه بدأ وإليه يعود، تكلم الله به
قولاً، وأنزله على رسوله وحياً، ولا نقول إنه حكاية الله عز وجل أو عبارة،
بل هو عين كلام الله، حروفه ومعانيه، نزل به من عند الله الروح الأمين، على
محمد خاتم المرسلين، وكل منهما مبلغ عن رب العالمين.
ومن حقه علينا.. إنزاله منزلته، وتعظيم شأنه، وإحترامه وتبجيله وكمال محبته.. فهو كلام ربنا ومحبته محبة لقائله.
قال ابن عباس رضي الله عنه: ( من كان يحب أن يعلم أنه يحب الله فليعرض نفسه
على القرآن، فإن أحب القرآن فهو يحب الله، فإنما القرآن كلام الله.. ).

تعلم علومه وتعليمه والدعوة إليه.

قال صلى الله عليه وسلم : { خيركم من تعلم القرآن وعلمه } [رواه البخاري].
فهو أفضل القربات، وأكمل الطاعات.. قال خبّاب رضي الله عنه: ( تقرب الى
الله بما استطعت، فإنك لن تتقرب الى الله بشيء أحب إليه من كلامه.. ).
فاحرص - رعاك الله - على تعلم تلاوته وتجويده، وكيفية النطق بكلماته وحروفه.
قال صلى الله عليه وسلم : { الماهر بالقرآن مع السفرة الكرم البررة، والذي
يقرأ القرآن ويتتعتع فيه وهو عليه شاق له أجران } [رواه مسلم].
أن لا يقول المسلم فيه بلا علم برأيه..
فهذا أبو بكر الصديق لما سُئل عن آية من كتاب الله لا يعلم معناها، قال: (
أي أرض تقلني؟، وأي سماء تظلني؟ إذا قلت في كتاب الله بما لا أعلم.. ).
الإخلاص عند قراءته وتعلمه وتعليمه..

فقد ورد عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال عن أول من تسعر بهم النار يوم
القيامة: { ورجل تعلم العلم وعلمه وقرأ القرآن، فأُتي به فعرّفه نعمه
فعرفها. فقال: فما عملت فيها؟ قال: تعلمت العلم وعلمته، وقرأت فيك القرآن،
قال: كذبت، ولكنك تعلمت ليقال: عالم، وقرأت القرآن ليقال: هو قارئ، فقد
قيل، ثم أُمر به فسُحب على وجهه حتى أُلقي في النار.. } الحديث [رواه
مسلم].

المحافظة على تلاوته وترتيله..

قال تعالى: { إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا
الصَّلَاةَ وَأَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلَانِيَةً
يَرْجُونَ تِجَارَةً لَّن تَبُورَ }
[فاطر:29].

نعم.. كيف تبور تجارتهم وربحهم وافر.. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : {
من قرأ حرفاً من كتاب الله فله حسنة، والحسنة بعشر أمثالها، لا أقول آلم
حرف، ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم حرف } [رواه الترمذي].
فاحرص - حفظك الله - أن يكون لك ورد يومي لا تتخلف عنه أبداً يفضي بك الى ختم كتاب الله تعالى بصورة دورية.
ولتكن قراءتك للقرآن بتدبر وخشوع، تقف حيث يحسن الوقوف، وتصل حيث يحسن
الوصل، إن مررت بآية وعد سألت الله من فضله، وإن مررت بآية وعيد تعوذت، وإن
مررت بآية تسبيح سبحت، وإن مررت بسجدة سجدت..

تحسين الصوت بالقرآن، والتغني به

لقوله صلى الله عليه وسلم : { ما أذن الله لشيء ما أذن لنبي حسن الصوت
يتغنى بالقرآن يجهر به } [متفق عليه]، ومعنى { أذن }: أي استمع.
وليكن لليلك نصيب وافر من قراءتك وقيامك، فهو وقت الأخيار، وغنيمة الأبرار،
قال صلى الله عليه وسلم : { لا حسد إلا في اثنتين: رجل أتاه الله القرآن
فهو يقوم به آناء الليل وآناء النهار.. } الحديث [متفق عليه].
قال تعالى: { وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَّكَ عَسَى أَن
يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَاماً مَّحْمُوداً }
[الإسراء:79].
فهم معانيه وتدبرها، ومعرفة تفسيره والاتعاظ به..
فالقرآن ما نزل إلا للتدبر والتفكر، والفهم والعمل، قال تعالى: { كِتَابٌ
أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَ
دَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ
أُوْلُوا الْأَلْبَابِ } [ص:29].
وكيف يطيب لعبد حال، ويهنأ بعيش أو منام، وهو يعلم أنه سيلقى الله تعالى
يوماً وكتابه بين يديه، ولم يحسن صحبته، وقد يكون حجة عليه..؟!
ومنها.. الحرص على حفظه وتعاهده..
فهو غنيمة أصحاب الهمم العالية، والعزائم الصادقة.. لهم من رسول الله صلى
الله عليه وسلم بشارة السلامة من النار حيث قال صلى الله عليه وسلم : { لو
جُمع القرآن في إهاب ما أحرقه الله بالنار } [رواه البيهقي في الشُعب
وحسّنه الألباني].
فإن قصرت همتك عن حفظه كله فاحذر - رعاك الله - أن تكون ممن قال فيهم صلى
الله عليه وسلم : { إن الذي ليس في جوفه شيء من القرآن كالبيت الخرب }
[رواه الترمذي].

إقامة حدوده والعمل به، والتخلق بأخلاقه، وتحكيمه..

فالعمل به أساس النجاح والفلاح في الدنيا والآخرة، وهجره طريق الذلة والهلاك في الدنيا والآخرة..
فعن سمرة بن جندب رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى في منامه
رجلاً مضطجعاً على قفاه، ورجل قائم على رأسه بفهر أو صخرة، فيشدخ به رأسه،
فإذا ضربه تدهده الحجر، فانطلق إليه ليأخذه فلا يرجع الى هذا حتى يلتئم
رأسه وعاد رأسه كما هو، فعاد إليه فضربه.. فسأله عنه.. فقيل له: إنه رجل
علمه الله القرآن، فنام عنه بالليل ولم يعمل فيه بالنهار، يفعل به الى يوم
القيامة..} [رواه البخاري].
أخي الكريم..
قال تعالى: { وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً } [الفرقان:30].
قال ابن كثير رحمه الله: ( فترك تصديقه من هجرانه، وترك تبره وفهمه من
هجرانه، وترك العمل به وامتثال أوامره واجتناب زواجره من هجرانه، والعدول
عنه الى غيره من شعر أو غناء أو لهو من هجرانه.. ).
وهجر القرآن طريق الى أن يكون القرآن حجة على العبد يوم القيامة..
وأخيراً..
إننا ما زلنا في زمن الإمكان، والقدرة على التوبة والاستغفار..
فضع يدك في يدي، وتعال لنعلنها توبةً نصوحاً لله تعالى من تقصيرنا في حق كتابه، وتفريطنا في أداء حقوقه والقيام بواجباته..
ولنجدد مع كتاب الله تعالى العلاقة، قبل أن نبحث عنه فلا نجد له خبراً،
ونستعين به فلا نجد له أثراً.. قال صلى الله عليه وسلم : { ولِيسْريَ على
كتاب الله عز وجل في ليلة فلا يبقى في الأرض منه آية.. } الحديث [رواه ابن
ماجه والحاكم].

اللهم اجعل القرآن ربيع قلوبنا، ونور صدورنا، وحجةً لنا لا علينا.. آمين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alwa3d.forumegypt.net
Safy Fahmy
المـــــــــــــــــــدير العــــــــــــــــــــــام
المـــــــــــــــــــدير العــــــــــــــــــــــام
avatar

عدد المساهمات : 16530
نقاط : 41961
تاريخ التسجيل : 17/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: واجبنا نحو القرأن عظيم.   الخميس 11 يناير 2018 - 14:10

صفحة
الوعــــــــــــد الحــــــــــــــق
بموقع التواصل الاجتماعي  (الفيسبوك )
https://www.facebook.com/alwa3delhak/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alwa3d.forumegypt.net
 
واجبنا نحو القرأن عظيم.
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الوعد الحق :: حَــقيــــبَــتِـــنا الـــــــدَّعَـــــــــــوِيَّـــــة-
انتقل الى: